Home

تفسير قوله تعالى وجعلنا النَّهَارَ مَعَاشًا

وقال قتادة في قوله : {وجعلنا الليل لباسا} أي : سكنا . { وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا (11) } أي جعلناه مشرقا نيرا مضيئا ليتمكن الناس من التصرف فيه والذهاب والمجيء للمعاش والتكسب والتجارات وغير ذلك وقوله تعالى: { وبنينا فوقكم سبعاً شداداً} يعني السماوات السبع في اتساعها وارتفاعها، وإحكامها وإتقانها وتزينها بالكواكب الثوابت والسيارات، ولهذا قال تعالى: { وجعلنا سراجاً وهاجاً} يعني الشمس المنيرة على جميع العالم التي يتوهج ضوءها لأهل الأرض كلهم، وقوله تعالى: { وأنزلنا من. وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا أي: جعلناه مشرقا مُنيرًا مضيئًا، ليتمكن الناس من التصرف فيه والذهاب والمجيء للمعاش والتكسب والتجارات، وغير ذلك وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا أَيْ جَعَلْنَاهُ مُشْرِقًا نَيِّرًا مُضِيئًا لِيَتَمَكَّن النَّاس مِنْ التَّصَرُّف فِيهِ وَالذَّهَاب وَالْمَجِيء لِلْمَعَاشِ وَالتَّكَسُّب وَالتِّجَارَات وَغَيْر ذَلِكَ

وجعلنا الليل لباساً

  1. وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا (10) (وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا) يقول تعالى ذكره: وجعلنا الليل لكم غشاء يتغشاكم سواده، وتغطيكم ظلمته، كما يغطي الثوب لابسه لتسكنوا فيه عن التصرّف لما كنتم تتصرّفون له نهارا؛ ومنه....
  2. قوله تعالى: {وجعلنا النهار معاشا} العيش هو الحياة - على ما ذكره الراغب - غير أن العيش يختص بحياة الحيوان فلا يقال: عيشه تعالى وعيش الملائكة ويقال حياته تعالى وحياة الملائكة، والمعاش مصدر ميمي واسم زمان واسم مكان، وهو في الآية بأحد المعنيين الأخيرين، والمعنى وجعلنا النهار.
  3. البغوى : وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ لِبَاسًا وَالنَّوْمَ سُبَاتًا وَجَعَلَ النَّهَارَ نُشُورًا. ( وهو الذي جعل لكم الليل لباسا ) أي : سترا تستترون به ، يريد أن ظلمته تغشى كل شيء ، كاللباس الذي يشتمل على لابسه ، ) ( والنوم سباتا ) راحة لأبدانكم وقطعا لعملكم ، وأصل.

فلما أشار سبحانه وتعالى بهذه الآية وهي قوله: ( وَيَخْلُقُ مَا لَا تَعْلَمُونَ ) إلى وجود هذه الصنائع من طائرات جوية ، ومراكب بحرية ، وسيارات أرضية ، خلقها سبحانه وتعالى وسخرها لعباده بواسطة إلهامه لبعض خلقه في صنعها ، والله سبحانه وتعالى هو الذي خلق كل صانع وصنعته ، وكل عامل.

وُردت في كتاب الله القرآن الكريم كلمتي لباساً ومعاشاً في سورة النبأ، عندما قال الله تعالى وجعلنا الليل لباساً، وجعلنا النهار معاشاً، فعندما نقرأ تلك الأية نشعر بعظمة الله وإبداعه في خلق الأرض والحياة وتنظيم يوم الإنسان، بهدف التيسير على العباد ومعنى آية وجعلنا النهار معاشا أي خلق الله النهار ليسعى فيه البشر لمعاشهم، ويسعون فيه لمصالحهم. كما قال الله وبنينا فوقكم سبعا شدادا لتوضيح عظمة خلقه سبع سموات قوية البناء محكمة الخلق تفسير قوله تعالى: (أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَادًا (6) ) قالَ إِسْمَاعِيلُ بْنُ عُمَرَ بْنِ كَثِيرٍ القُرَشِيُّ (ت: 774 هـ): (ثمّ شرع تعالى يبيّن قدرته العظيمة على خلق الأشياء الغريبة والأمور العجيبة الدّالّة على قدرته على ما يشاء من أمر المعاد وغيره فقال: {ألم نجعل الأرض.

القران الكريم وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشً

وسادسها: قوله تعالى: * (وجعلنا النهار معاشا) * في المعاش وجهان أحدهما: أنه مصدر يقال: عاش يعيش عيشا ومعاشا ومعيشة وعيشة، وعلى هذا التقدير فلا بد فيه من إضمار، والمعنى وجعلنا النهار وقت معاش والثاني: أن يكون معاشا مفعلا وظرفا للتعيش، وعلى هذا لا حاجة إلى الإضمار، ومعنى كون. تفسير قوله تعالى: (وجعلنا الليل لباساً * وجعلنا النهار معاشاً) ثم قال تعالى: وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا * وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا [النبأ:10-11] هذا يزرع وهذا يحصد وهذا يبني وهذا كذا.

وَجَعَلْنَا النهار مَعَاشاً ) بيان لنعمة أخرى من نعمه التى لا تحصى ، والتى تدل على كمال قدرته . أى : وجعلنا - بقدرتنا ورحمتنا - الليل كاللباس الساتر لكم ، فهو يلفكم بظلمته ، كما يلف اللباس صاحبه النهار والكون من آيات الله الدالة على عظمته أيضاً قال تعالى: ﴿ وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا (11) وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعًا شِدَادًا (12) ﴾ [سورة النبأ

قوله تعالى وجعلنا نومكم سباتا وجعلنا الليل لباسا وجعلنا النهار معاشا تقدم للشيخ - رحمة الله تعالى علينا وعليه - بيان هذه الثلاثة كون النوم سباتا راحة أو موتا والليل لباسا ساترا ومريحا والنهار معاشا لطلب المعاش وذلك عند كلامه على قوله تعالى من سورة الفرقان وهو الذي جعل لكم. تفسير القرطبي قوله تعالى {ألم نجعل الأرض مهادا} دلهم على قدرته على البعث؛ أي قدرتنا على إيجاد هذه الأمور أعظم من قدرتنا على الإعادة. {وجعلنا النهار معاشا} فيه إضمار، أي وقت معاش، أي متصرفا. تفسير قوله تعالى: (وجعلنا الليل لباساً سراجاً وهاجاً) قال تعالى: وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاساً * وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشاً * وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعاً شِدَاداً * وَجَعَلْنَا. Enjoy the videos and music you love, upload original content, and share it all with friends, family, and the world on YouTube

[1] من قوله تعالى: {عَمَّ يَتَسَاءلُونَ} الآية:1 - الموقع

تفسير قوله تعالى: (وجعلنا نومكم سباتاً): ، أما النهار فجعله معاشاً؛ يعيش الناس فيه في طلب الرزق على حسب درجاتهم وأحوالهم، وهذا من نعمة الله -سبحانه وتعالى- على العباد، ولنقتصر على هذا الجزء. تفسير قوله تعالى: {وَعِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ} وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا ۝ وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا [النبأ:10- 11]؛ ولهذا قال تعالى هَاهُنَا:.

{وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا * وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا} لباسٌ يسترُ هذا الوجود، يسترُ الأرض وما عليها بظلامِهِ، فشبَّهَهُ اللهُ باللِّباسِ الذي يَسترُ ما هو عليه مِن الأبدانِ. قوله تعالى: وجعلنا النهار معاشا العيش هو الحياة - على ما ذكره الراغب - غير أن العيش يختص بحياة الحيوان فلا يقال: عيشه تعالى وعيش الملائكة ويقال حياته تعالى وحياة الملائكة، والمعاش مصدر ميمي. تفسير بن كثير . { وجعلنا النهار معاشاً} قوله تعالى { ألم نجعل الأرض مهادا} دلهم على قدرته على البعث؛ أي قدرتنا على إيجاد هذه الأمور أعظم من قدرتنا على الإعادة. والمهاد : الوطاء والفراش (وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا (11)) النهار وقت جعله الله تعالى وقتاً للكسب، للسعي، للسير في الأرض، للحركة، للعمل، فإذا طلعت الشمس وأشرقت بضيائها على الناس انطلق الناس لأعمالهم. تفسير قول الله تعالى: ( وجعلنا النهار معاشاً ) تفسير قول الله تعالى: ( وبنينا فوقكم سبعاً شداداً) تفسير قول الله تعالى: ( وجعلنا سراجاً وهاجاً ) تفسير قول الله تعالى: ( وأنزلنا من المعصرات ماء.

تفسير: (ولقد مكناكم في الأرض وجعلنا لكم فيها معايش قليلا ما تشكرون) (مقالة - آفاق الشريعة) تفسير: (وجعلنا في الأرض رواسي أن تميد بهم وجعلنا فيها فجاجا سبلا لعلهم يهتدون) (مقالة - آفاق الشريعة) تفسير: (وجعلنا الليل والنهار. تفسير قوله تعالى : ( وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا ) الآيات لمنافع عباده ومصالحهم بحيث لا يستغنون عنها فسخر لهم الليل سكنًا ، والنهار معاشًا ، كما قال سبحانه.

﴿ وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا ﴾ أي ساتراً يَستركم بظلامه (كما تَستركم الثياب)؟، ﴿ وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا ﴾ أي تنتشرون فيه لطلب مَعاشكم، وتسعَون فيه لمَصالحكم؟ وفي تفسير ابن عطية عند قوله تعالى : (أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللهَ يُزْجِي سَحاباً) الآية من سورة النور [٤٣] ، والعرب تقول : إن الله تعالى إذا جعل السحاب ركاما جاء بالريح عصر بعضه بعضا فيخرج الودق منه.

قوله تعالى: ﴿وجعلنا النهار معاشا﴾ العيش هو الحياة - على ما ذكره الراغب - غير أن العيش يختص بحياة الحيوان فلا يقال: عيشه تعالى وعيش الملائكة ويقال حياته تعالى وحياة الملائكة، والمعاش مصدر. ** تفسير قوله تعالى: (وَجَعَلْنَا النَّهَارَ معاشا (11 )) : - معاشا : مشرقا مضيئا منيرا ليتمكّن النّاس من التّصرّف فيه والذّهاب والمجيء للمعاش والتّكسّب ، ذكره ابن كثير والأشقر {وجعلنا النهار معاشا 11) و ايضا جعل الله النهار وقت اكتساب تتصرفون به فقضاء حوائجكم و هو معاش لانة وقت عيش. {وبنينا فوقكم سبعا شدادا 12) اي ان الله جعل السموات السبع محكمه الخلق و ثيقه البنيان تفسير الميزان - السيد الطباطبائي - ج ٢٠ - الصفحة ١٥٨ وجعلنا النهار معاشا - 11. وبنينا فوقكم سبعا شدادا - 12. قوله تعالى: عم يتساءلون عم أصله عما وما استفهامية تحذف الألف منها.

تفسير ابن كثير/سورة النبأ - ويكي مصد

وقوله: { وَجَعَلْنا النَّهارَ مَعاشاً } يقول: وجعلنا النهار لكم ضياء لتنتشروا فيه لمعاشكم، وتتصرّفوا فيه لمصالح دنياكم، وابتغاء فضل الله فيه، وجعل جلّ ثناؤه النهار إذ كان سبباً لتصرّف عباده. كتاب الحاوي في تفسير القرآن الكريم {لباساً} إلا من لبس الثياب {والنهار معاشاً} موتاً كما جعلَ النَّهارَ محلاً لليقظةِ المعبرِ عنها بالحياةِ في قوله تعالى: {وَجَعَلْنَا النهار مَعَاشاً}. كتاب الحاوي في تفسير القرآن الكريم وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِباساً (10) وَجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشاً (11) وَبَنَيْنا فَوْقَكُمْ السبات النوم وأصله الراحة ومنه قوله تعالى: {وجعلنا نومكم. ﴿وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاساً * وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشاً﴾ ( سورة النبأ ) والآية الكريمة

القرآن الكريم - تفسير الطبري - تفسير سورة النبإ - الآية 1

يقول الشيخ ابن عاشور عند تفسيره لقوله تعالى: {وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا} [النبأ:9]: «وفي هذا امتنان على الناس بخلق نظام النوم فيهم؛ لتحصل لهم راحة من أتعاب العمل الذي يكدحون له في نهارهم، فالله تعالى جعل النوم. أكبر مكتبة صوتية للقرآن الكريم مرتلًا ومجودًا لمجموعة كبيرة من القراء القدامى والمعاصرين بمختلف الروايات القرآنية المعتمدة قوله تعالى (وجعلنا النهار معاشا) 7: 8: قوله تعالى (وبنينا فوقكم سبعا شدادا) قوله تعالى (وجعلنا سراجا وهاجا) قوله تعالى (وأنزلنا من المعصرات ماء ثجاجا) معنى المعصرات والثجاج. 8: قوله تعالى : ألم نجعل الأرض مهادا والجبال أوتادا وخلقناكم أزواجا وجعلنا نومكم سباتا وجعلنا الليل لباسا وجعلنا النهار معاشا وبنينا فوقكم سبعا شدادا وجعلنا سراجا وهاجا وأنزلنا من المعصرات. تفسير القـرآن الكريــم قوله تعالى: {عم يتساءلون} وجعلنا الليل لباسا ساترا بظلامه. وجعلنا النهار معاشا للعيش كسبا له وتمتعا به. وبنينا فوقكم سبعا شدادا وهي السموات السبع الشديدة القوية.

التفسير المفهوم لسورة النبأ الحمد لله منزل الفرقان، والصلاة والسلام على خير من فسَّر القرآن وعلى آله وصحبه الأعلام. وبعد: سورة النبأمكيَّة، أيْ: نزلت على النبي صلى الله عليه وسلم قبل الهجرة، عدد آياتها إحدى وأربعون تحتوي خزانة الكتب على أمهات كتب العلوم الشرعية بفروعها المختلفة، والتي تعد رافدا مهما للباحثين المختصين وغير المختصين من زوار الموقع، مما يؤدي إلى نشر الوعي الديني لدى المسلمين وتعميق انتمائهم للإسلام وفهم قضاياه. ربنا قال وجعلنا الليل لباسا وجعلنا النهار معاشا طب إزاي وفي مدن لا تغيب عنها الشمس ومدن أخرى لا Youtube. سورة النبأ 6 16 وديع اليمني Youtube وَقَالَ قَتَادَةُ في قوله تعالى: وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِباساً أي سكنا، وقوله تعالى: وَجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشاً أي جعلناه مشرقا نيرا مُضِيئًا لِيَتَمَكَّنَ النَّاسُ مِنَ التَّصَرُّفِ.

تفسير الاية (1-16) من سورة النب

وهو الذي جعل لكم الليل لباسا والنوم سباتا وجعل النهار نشور

تفسير قوله تعالى: {عَمَّ يَتَسَاءَلُونَ (1)} * وخلقناكم أزواجًا * وجعلنا نومكم سباتًا * وجعلنا اللّيل لباسًا * وجعلنا النّهار معاشًا * وبنينا فوقكم سبعًا شدادًا * وجعلنا سراجًا وهّاجًا. تفسير قوله تعالى: (وآية لهم الليل نسلخ منه النهار) الحمد لله رب العالمين، حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه، وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد البشير النذير، والسراج المنير، وعلى آله وصحبه. تفسير. سورة: سورة {وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا (11)} وكذلكَ جعلَ الله النهارَ وقت اكتساب تتصرفون فيه في قضاءِ حوائجكم وهو معاشٌ لأنه وقتُ عَيش. هو استثناء مُتَّصلٌ من قوله تعالى :.

تفسير الآيات: وقال عزَّ وجلَّ: وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا * وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا 6- قولُه تعالى: إِنَّ الْإِنْسَانَ لَظَلُومٌ. وقال قتادة في قوله: { وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا } أي: سكنًا. وقوله: { وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا } أي: جعلناه مشرقا مُنيرًا (4) مضيئًا، ليتمكن الناس من التصرف فيه والذهاب والمجيء.

﴿ وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا(10)وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا(11) ﴾ ( سورة النبأ ) في الليل ترتاح، وتسكن، وتعبد الله، وتفكر، وتقرأ القرآن ؛ وفي النهار تعمل وتكسب الرزق {وَمِنْ آيَاتِهِ مَنَامُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ}، {وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا (9) وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا (10) وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا} [النبأ:9-10-11]، لا إله إلا الله 1- تفسير مجمع البيان ،الطبرسي،ج6،ص225-227. « وجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِباساً وجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشاً » - 11 النبأ . قوله تعالى:{وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ آيَتَيْنِ فَمَحَوْنَا. وأوثر فعل { جعلنا } لأن النوم كيفية يناسبها فعل الجعل لا فعلُ الخلق المناسبُ للذوات كما تقدم في قوله : { ألم نجعل الأرض مهاداً } [ النبأ : 6 ] وكذلك قوله : { وجعلنا الليل لباساً وجعلنا النهار معاشاً.

بقلم: غازي التوبة ظهر لون جديد من تفسير القرآن الكريم في العصر الحديث يربط بين الآيات القرآنية وبين الحقائق العلمية المكتشفة، وكان من أبرز أعلامه في القرن الماضي محمد فريد وجدي وعبدالرزاق نوفل وآخري تفسير سورة النبأ للأطفال بالتفصيل مكتوبة وأهم معلومات عنها يمكنك التعرف عليها عبر موقع شقاوة ، حيث أن تفسير القرآن من أهم وأبرز طرق التربية السليمة للأطفال لأنه يهديهم إلى الطريق المستقيم الذي يجعل كل ما في حياتهم. (وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا) حيث شبه الله (وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا ) أي أن النهار خلق ليكون معاشاً للناس يخرجون فيه طالبين الرزق على حسب أحوالهم ودرجاتهم. تفسير قوله تعالى.

القران الكريم وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسً

  1. تفسير سورة النبأ وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا (10 ) وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا (11 ) وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعًا شِدَادًا وقال قتادة في قوله: (وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا ).
  2. قوله تعالى : « وَجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشاً » العيش هو الحياة ـ على ما ذكره الراغب ـ غير أن العيش يختص بحياة الحيوان فلا يقال : عيشه تعالى وعيش الملائكة ويقال حياته تعالى وحياة الملائكة.
  3. قوله - تعالى -: {وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا} [النبأ:11]، أي يخرج الناس لطلب العيش، ولطلب الحياة في هذا النهار، فالله - تبارك وتعالى - إذًا يمتنُّ علينا بهذه النعم العظيمة، فالله - جل وعلا.
  4. 1- قَولُه تعالى: وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ آيَتَيْنِ فَمَحَوْنَا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً لِتَبْتَغُوا فَضْلًا مِنْ رَبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُوا.
  5. وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا [سورة النبأ:11]، جعلناه بحال وصفةٍ يصلح للتقلب في المعايش، جعله مبصراً، جعل الشمس تشرق في أوله وتغرب في آخره، وذلك أن النهار يبدأ من طلوع الشمس إلى غروبها.

تفسير قوله تعالى : ( وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ

٦ ـ (وَجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشاً) أي وجعلنا وقت النهار مشرقا مضيئا ليتمكن الناس من تحصيل أسباب المعايش والتكسب والتجارة والزراعة والصناعة ونحو ذلك من موارد الرزق وسادسها قوله تعالى و جعلنا النهار معاشا فالمعاش و جهان . احدهما انه مصدر، يقال عاش يعيش عيشا و معاشا و معيشة و عيشة، وعلي ذلك التقدير فلا بد به من اضمار، والمعني و جعلنا النهار وقت المعاش (وجعلنا النهار معاشا) أي : جعلناه مشرقا منيرا مضيئا ليسعوا في معاشهم . س٦ : أذكر الفوائد السلوكية التي استفدتها من قوله تعالى : (ذلك اليوم الحق فمن شاء اتخذ إلى ربه مآبا) . تفسير قوله تعالى. [ وجعلنا النهار معاشاً ](11) أي جعلنا وقت النهار مضيئاً للناس ليتمكنوا من طلب الرزق والتجارة والتكسب . [ وبنينا فوقكم سبعاً شداداً ](12 قوله تعالى : { والأرض بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا } أي : بسطها ، و « بَعْدَ » على بابها من التأخير ، ولا معارضة بينها وبين آية فُصلت؛ لأنَّه - تعالى - خلق الأرض غير مدحوة ، ثم خلق السماء ، ثم دحا الأرض

معنى لباسا ومعاشا - موسوع

  1. وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا محمد بن مؤمن الشيرازي في كتابه المستخرج من تفاسير الاثنى عشر ، في تفسير قوله تعالى: (عَمَّ يَتَساءَلُونَ عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ الَّذِي هُمْ فِيهِ.
  2. وفي تفسير القمي في قوله تعالى : « وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِباساً » قال : يلبس على النهار. أقول : ولعل المراد به أنه يخفي ما يظهره النهار ويستر ما يكشفه. وفيه في قوله تعالى : « وَجَعَلْنا سِراجاً.
  3. تفسير سورة نوح (2) من قوله تعالى {ألم تروا كيف خلق الله سبع سماوات طباقا} الآية 15 إلى قوله تعالى {رب اغفر لي ولوالدي} الآية 2
  4. تفسير قوله تعالى الخبيثات للخبيثين - العلامة عبد العزيز بن باز رحمه الله تعالى إشارات في قوله تعالى { وله ما سكن في الليل والنهار } ما معنى قوله تعالى ( وجعلنا من الماء كل شئ حي ) ؟ الالبان
  5. وأمثلة الجعل الكونيِّ كثيرة في القرآن؛ كقوله تعالى: وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتًا وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا [النبأ: 9-11] يُنظر: ((تفسير ابن عثيمين.

معلومات عن سورة النبأ - الجوا

في قوله تعالى : { وجعلنا نومكم سباتاً ، وجعلنا الليل لباساً ،، وجعلنا النهار معاشاً } . ومعنى { سباتاً } أي : راحة لأبدانكم لباساً ؛ أي : ساتر بظلامه وسواده معاشاً ، وأي وقتاً للمعاش كسباً وأكلاً. قال المصنف -رحمه الله- في تفسير قوله تعالى: وَجَعَلْنَا سِرَاجًا جعله الله سباتاً، وجعل الليل ساتراً، وجعله لباساً، وجعل لهم النهار معاشاً يتفرقون فيه لطلب معايشهم وأرزاقهم. قال المفسر -رحمه الله تعالى- في تفسير قوله تعالى: لِبَاسًا ۝ وَجَعَلْنَا النَّهَارَ في مصالحهم كما ذكر الله بأنه جعل النهار معاشاً، وأما الليل فهو يسبتون فيه وينقطعون فيه عن.

تفسير سورة النبأ [ من الآية (6) إلى الآية (16) ] - معهد

(6) (وَجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشًا) أي وجعلناه وقتا لتحصيل أسباب المعاش، لأن الناس يتقلبون فيه في حوائجهم ومكاسبهم قوله تعالى: يَبْعَثُكُمْ فِيهِ [الأنعام: 60] أي: يوقظكم من النوم، والضمير عائد على النهار؛ لأن غالب اليقظة فيه، وغالب النوم بالليل الطعن في الآيات الواردة في جعل الليل سكنًا والنهار معاشًا (*). مضمون الشبهة: يطعن بعض المغرضين في الآيات الكريمة الواردة في جعل الليل سكنًا والنهار معاشًا، كقوله سبحانه وتعالى: ) وجعلنا الليل لباسًا (10) وجعلنا النهار. وقال قتادة في قوله تعالى ( وجعلنا الليل لباسا ) أي سكنا وقوله تعالى ( وجعلنا النهار معاشا ) أي جعلناه مشرقا نيرا مضيئا ليتمكن الناس من التصرف فيه والذهاب والمجيء للمعاش والتكسب والتجارات وغير. وقال تعالى: وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ سُبَاتاً * وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاساً * وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشاً سورة النبأ (9-11)

الدرس : 2 - سورة النبأ - تفسير الآيات 4 - 16، الآيات

وجعلنا الليل لِبَاسًا وجعلنا النَّهَارَ مَعَاشًا

  1. تفسير قوله تعالى: {وَجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشًا (11)} {مَعاشًا} أي وقتا لتحصيل الرزق والسعي لكسب المعايش؛ قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ يُرِيدُ: تَبْتَغُونَ فِيهِ مِنْ فَضْلِ اللَّهِ، وَمَا قَسَّمَ.
  2. وقال عزَّ وجلَّ: وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا [النبأ: 11]. وعن حُذيفةَ رَضِيَ اللهُ عنه، قال: ((كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم إذا أراد أن ينامَ قال: باسمِك اللَّهمَّ أموتُ وأَحْيَا
  3. ما المقصود بقوله تعالى وجعلنا نومكم سباتا موقع المحيط. بوابة الفجر تفسير قوله تعالى وجعلنا نومكم سباتا.
  4. تفسير سورة النبأ. { 1 - 5 } { بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ عَمَّ يَتَسَاءَلُونَ * عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ * الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَ * كَلَّا سَيَعْلَمُونَ * ثُمَّ كَلَّا.
  5. تفسير سورة النبأ من آية (1-16) - معهد آفاق التيسير للتعليم
  6. إعراب سورة النبأ - Aluka
  7. تفسير سورة النبأ [ من الآية (6) إلى الآية (16) ] - جمهرة

إسلام ويب - التفسير الكبير - سورة النبأ - قوله تعالى